ترقيات استثنائية لـ 6 آلاف عون وضابط شرطة _الشروق_

ينتظر أن يستفيد أزيد من 6 آلاف إطار وعون في الشرطة من ترقيات استثنائية في مختلف الرتب بمناسبة عيد الشرطة العربية المصادف لـ 18 ديسمبر المقبل، حيث تعكف لجنة خاصة على مستوى المديرية العامة للأمن الوطني، على دراسة ملفات المعنيين بالترقية قبل رفعها إلى المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل لختمها.
وكشفت مصادر موثوقة بمبنى مديرية الأمن الوطني لـ"الشروق"، أن الترقية التي أقرها المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل، ستكون استثنائية بمناسبة عيد الشرطة العربية، إذ تعكف في الوقت الحالي لجنة خاصة يترأسها المفتش العام للأمن على دراسة المعنيين بالأمر قبل أن يتم تحديد قائمة أسماء الأعوان والإطارات المرشحين للترقية بمختلف مستوياتهم ورتبهم، لتحال على مدير الموارد البشرية لتثبيتها، ورفعها إلى المدير العام للأمن الوطني للمصادقة عليها وإخطار المعنيين بالترقية عن  طريق قرارات رسمية، يتم الإعلان عنها خلال العيد العربي للشرطة القادم، حيث أن القائمة ستضم ترقيات إلى جميع الرتب.
وتدخل عملية الترقية هذه إلى رتبة أعلى - حسب ذات المصدر- في إطار تسوية الوضعية الإدارية لموظفي الشرطة وتحسين وضعيتهم المالية، حيث عرفت هذه الترقيات قفزة نوعية خلال الأعوام الأخيرة وتحديدا منذ تطبيق القانون الأساسي الجديد لموظفي الشرطة.
وعن المقاييس التي تم الاعتماد عليها، كشفت مصادرنا، أن الترقيات المقررة من طرف المدير العام للأمن الوطني لن تكون بشكل اعتباطي، وإنما ستكون بناء على دراسة متأنية لكل ملفات المترشحين حالة بحالة، من خلال لجنة يترأسها المفتش العام للأمن الوطني، حيث تعكف حاليا ولمدة شهر كامل على تفحص الملفات ومراعاة مدى مطابقتها للمعايير المحددة مسبقا والتي تشمل الاستحقاق والأقدمية في الرتبة.
وأضافت مصادرنا أن المدير العام للأمن الوطني، سيلزم خلال حفل تقليد الرتب جميع أفراد الشرطة الذين سيستفيدون من الترقيات بترجمة خبرتهم ومعارفهم ومهاراتهم ميدانيا، من منطلق أن الترقية إلى رتبة جديدة تعد بمثابة حافز معنوي للتميز في الأداء والذي يعتمد على الالتزام والانضباط وفق معايير أخلاقية وسلوكية تجعل المنتسبين إلى جهاز الشرطة نموذجا يقتدى به.

ليست هناك تعليقات:

اضافة تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2016 إعلانات توظيف